مرحبا بك الزائر الكريم وبامكانك تسجيل الدخول من الاعلى



جلسات رمضانية 1437» جلسة 8 رمضان 1437

جلسة اليوم الثامن من رمضان في مجموعة "بينات من الهدى والفرقان" :  

السؤال:
هل القرين يصفد في رمضان ؟

الاجابة:
اختلف فيه فمنهم من قال يُصفّد لأنه من عموم الشياطين، ومنهم من قال لا يُصفّد لأنه ليس من المردة حيث أن المردة هم الذين يُصفدون فقط.. والله تعالى أعلم..


السؤال:
هل كل قرين هو قرين سوء ؟

الاجابة:
القرين يدعو إلى المعصية لأنه شيطان..


السؤال:
ما المعينات عليه ؟

الاجابة:
نور القلب يحرقه والحضور مع الله يصرفه والسجود يبكيه ويؤلمه وعمل الخير يصغره ويضعفه..


السؤال:
يحرقه يعني ينتهي ام يبقى موجود حتى يتوفى الإنسان

الاجابة:
يبقيه موجوداً حتى يتوفى الإنسان


السؤال:
عندما نزل قوله تعالى - (قم الليل إلا قليلا نصفه أو انقص منه قليلا أو زد عليه ورتل القرآن ترتيلا) - هل قيام الليل كان لقراءة القران ام ان الرسول وقتها كان يصلي ؟

الاجابة:
بل كان يصلي ويقرأ القرآن أثناء صلاته، والآية فصلت بين قيام الليل وترتيل القرآن..


السؤال:
اي ان الصلاة فرضت من اول الدعوة و لم تكن كالصلاة المفروضة اليوم ؟

الاجابة:
كانت مثنى مثنى وفي الليل فقط، وبعد المعراج أصبحت على صورتها الحالية وخمسة أوقات في اليوم والليلة..


السؤال:
هذا يعني ان السيدة خديجة رضي الله عنها كانت ايضا تصلي و ليس كما يقال انها كملت و لم تسجد لله!

الاجابة:
بل كانوا جميعاً يصلون ويسجدون لله..


السؤال:
كيف فصلت بين قيام الليل وترتيل القرآن ؟ أليس المقصود ترتيل القرآن في القيام؟

الاجابة:
نعم هذا هو المقصود، وفصلا في آيتين مختلفتين بمعنى أنه كان يقوم الليل مصلياً وتالياً لكتاب الله تعالى.. وليس فقط تالياً..


السؤال:
( ولو أنما في الأرض من شجرة أقلام والبحر يمده من بعده سبعة أبحر مانفدت كلمات الله إن الله عزيز حكيم ) ما المقصود بالآيه وما هي كلمات الله

الاجابة:
كلمات الله هي إرادته النافذة وقدرته وسعة علمه، وتعني الآية لو أننا أخذنا كل شجر الأرض وجعلناه أقلاماً وجعلنا مياه البحار والمحيطات حبراً إلى سبعة أضعاف لنكتب مدى عظمة الله وقدرته وآياته لنفذ الحبر ولتكسرت الأقلام وما نفذت كلمات الله سبحانه..


السؤال:
هل الاسترجاع او او خروج الدم كعمل حجامة يبطل الصيام ؟

الاجابة:
الحجامة لا تُبطل الصوم.. أما القيء فيبطل الصوم إذا كان عن عمد.. فإن لم يكن بعمد أي خرج رغماً عنه فلا يبطل الصيام..


السؤال:
لماذا القيء عمدا يبطل الصيام اذا لم يكن هناك دخول للطعام و الشراب إلى المعدة ؟

الاجابة:
ليست كل مفطرات الصيام هي ناتجة عن دخول شيء إلى داخل المعدة، فخروج المني عمداً يبطل الصوم ودون ذلك لا يبطله..


السؤال:
ما المقصود بمصطلح خاتم الاولياء و باب الولاية يختم و يقفل كباب النبوة ؟

الاجابة:
لا يُقفل باب الولاية العامة، يقول صلى الله عليه وسلّم: (الخير فيّ وفي أمتي إلى أن تقوم الساعة) والذي يُقفل هو باب الولاية الخاصة الذين هم على قدم رسول الله صلى الله عليه وسلم وذلك بخروج المسيح عيسى عليه السلام وبه يختم الله الولاية المحمّدية.. فهو خاتم الأولياء.. والله تعالى أعلم وأحكم


السؤال:
أليس اهل الولاية العامة هم أيضا على قدم و اتباع الرسول محمد صلى الله عليه وسلم ؟

الاجابة:
المقصود القدم المحمدي الكامل ويُسمّون الورثة المحمديون وهم أهل القدم الإبراهيمي والموسوي والعيسوي وغيرهم ممن هم على أقدام الرسل.. أما أهل الولاية العامة فهم عامة المؤمنون وأهل التقوى وهؤلاء لا ينقطعون بإذن الله إلى قيام الساعة..


السؤال:
اذا لم يوجد ماء للوضوء و لا تراب للتيمم فكيف يفعل من اراد الصلاة ؟

الاجابة:
يضرب بيده في أي مكان يرجى أن يجد فيه بعضاً من غبار، فإن شاء الله سيجد حتى ولو قليلا منه وإن لم يجد فلا يُشترط ويكتفي بضرب يديه على الأرض ويمسح..


السؤال:
كيف نتغلب على المزاج الحاد في رمضان ؟

الاجابة:
أن يشغل الإنسان وقته بالطاعة والتقرّب إلى الله وفيما هو أولى من الأعمال ولا باس في المزاح ما دام لا يخرج الإنسان عن الأدب والكياسة..


السؤال:
ما العلاقة بين الركن الاول للاسلام الشهادة و الركن الثاني الصلاة ؟

الاجابة:
الشهادة هي الأصل، وهي أساس الإسلام، فعلاقتها بجميع الأركان والعبادات والأفعال والأعمال، لأنك إن شهدت لله سبحانه بالتوحيد فأنت ستؤمن بجميع أسمائه وصفاته وتطيعه فيما أمر وتنتهي عما نهى عنه، وتعظمه وتبجله وتمجده وتخافه وترجوه وغير ذلك، وإن شهدت لرسول الله صلى الله عليه وسلم فستهتدي بهديه وتتبع مهنجه..


السؤال:
كيف يكون التحقق بالايمان بالقدر خيره و شره ؟

الاجابة:
التسليم لله في كل شأن، وخير القدر وشره بالنسبة للإنسان، ولكن في الحقيقة كلٌ من عند الله.. فإن أصابنا الخير شكرنا وإن أصابنا عكس ذلك رضينا..


السؤال:
ما معنى حرف قاف في سورة ق ؟

الاجابة:
هو رمز لجبل قاف، وهو جبل البرزخ.. وفيه تلتقي الأرواح بصنفيها الطيب والخبيث..


السؤال:
في قوله تعالى (ولقد رءاه نزلة أخرى عند سدرة المنتهى )من المقصود الذي رآه الرسول عليه الصلاة والسلام جبريل ام الله عز وجل

الاجابة:
قيل جبريل عله السلام بصورته الحقيقية، فمرة في طريق عودته من الغار رآه جالساً بين السماء والأرض بصورته الحقيقية، والمرة الأخرى وقت المعراج عند سدرة المنتهى.. وقيل رب العزة، وهنا تأتي (نزلة) أي منازلة، وهو تنزل الله لعباده.. والله تعالى أعلم..


السؤال:
هل يجوز اخراج زكاة الفطر لاهل الكتاب

الاجابة:
نعم يجوز إذا كانوا يقطنون مع المسلمين وكانوا فقراء ومحتاجين.. فهم من المؤلفة قلوبهم..


رابط فهرس ارشيف جلسات رمضان
 
رابط المشاركة في مجموعة "بينات من الهدى والفرقان:
http://www.facebook.com/groups/264263383686994


لا يوجد اي تعليق على هذا الموضوع
  • صفحة 1 من 1
التعليق:
التعليق على المواضيع خاص للأعضاء المسجلين فقط
 
جميع الحقوق محفوظة لموقع هدىً للعالمين © 2014
رمز المستخدم:
كلمة المرور:
الاسم:
البريد الالكتروني:
تعديل
رمز المستخدم:
كلمة المرور:
الاسم:
البريد الالكتروني:
تسجيل
رمز المستخدم:
كلمة المرور:
دخول
أعلى الصفحة