مرحبا بك الزائر الكريم وبامكانك تسجيل الدخول من الاعلى



فبهداهم اقتده» الصبر من سنن الأنبياء والمرسلين

إذا أحبّ الله عبداً ابتلاه، فإن صبر أدناه، وإن قنط باعده وجفاه.. 

فهو يبتليك ليمتحنك، ويمتحنك ليمحصك، ويمحصك ليطهرك، ويطهرك لينقلك إلى مقام أرفع، ورزق أوسع، وصحبة أنفع.. (قل الله ينجيكم منها ومن كل كرب).. 

أمره في السماء والأرضين نافد، ولا يعزب عنه مثقال ذرة ولا أصغر من ذلك ولا أكبر، قد جعل الله لكل شيء قدراً .. 

الصبر هو شيمة الأنبياء والمرسلين وكلٌ واحد منهم ابتلاؤه على قدر مقامه، واعلم أنه إذا عظم البلاء  وكبر الكرب فإن الفرج أعظم واليسر أكبر.. 

أوحى الله عزّ وجل إلى داود عليه السلام: (يا داود، أنت تريد وأنا أريد، فإن رضيت بما أريد أرحتك فيما تريد، وإن لم ترض بما أريد أتعبتك فيما تريد ثم لا يكون إلاّ ما أريد).. 

طوبى لمن فهم عن ربه رسائله، وعرف أن  مقاليد الكون كله بيد مولاه..

(ليس لها من دون الله كاشفة) و (إنّ مع العسر يسرا)..


لا يوجد اي تعليق على هذا الموضوع
  • صفحة 1 من 1
التعليق:
التعليق على المواضيع خاص للأعضاء المسجلين فقط
 
جميع الحقوق محفوظة لموقع هدىً للعالمين © 2014
رمز المستخدم:
كلمة المرور:
الاسم:
البريد الالكتروني:
تعديل
رمز المستخدم:
كلمة المرور:
الاسم:
البريد الالكتروني:
تسجيل
رمز المستخدم:
كلمة المرور:
دخول
أعلى الصفحة